الدار البيضاء/ بلاغ حول تجديد المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 30 مايو 2019 - 12:53 مساءً
الدار البيضاء/ بلاغ حول تجديد المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة

الدار البيضاء
اجتمع المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة بالمقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء برئاسة الرئيس الوطني أناس مريد بتاريخ 04 ماي 2019 علي الساعة الحادية عشرة صباحا بمقر النقابة بإلإتحاد المغربي للشغل لتدارس مجموعة من القضايا الراهنة التي تهم مهنة الصحافة ولتجديد المكتب الوطني .
افتتح الاجتماع بكلمة توجيهية للرئيس الوطني أكد من خلالها أن هناك عدة مشاكل وقضايا يجب تدارسها ومناقشتها للخروج بقرارات حاسمة تساهم في تذويب الخلافات الحاصلة بين المجلس الوطني للصحافة والعديد من المنابر الإعلامية خصوصا الإلكترونية منها فيما يخص “مشكل الملاءمة والتصريح بالصحافيين في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي” للحصول على بطاقة الصحفي المهني .وطلب من الحاضرين مناقشة وإعداد ملف مطلبي سيتم رفعه للمجلس المذكور بخصوص المشاكل العالقة وتلك التي طفت على السطح مؤخرا مع دخول قانون الصحافة والنشر 88.13 حيز التنفيذ. كما دعا إلى التفكير في تأسيس جمعية الأعمال الاجتماعية لنقابة الصحافيين المغاربة والتي ستساهم لا محالة في حل العديد من المشاكل الاجتماعية التي تعاني منها شغيلة الصحافة والإعلام ،وفي هذا الشأن تقرر تشكيل لجنة تحضيرية ستنكب على صياغة مشروع القانون الأساسي وتتشكل من الزملاء : توفيق ناديري – ياسر أروي – إبراهيم كرو – محمد بوبكر – عبد العالي طاسين – بوشعيب الحمراوي – أناس مريد _ زينب العلوي .
وعرف الاجتماع مجموعات من التدخلات من بينها تدخل الزميل توفيق ناديري الذي دعا إلى عدم التعامل بانتقائية مع مدونة النشر من خلال التشديد في بعض البنود وإهمال بنود أخرى سيما ذات العلاقة مع التمويل الذاتي والصحفي الحر.
ومر الاجتماع إلى النقطة المتعلقة بالفروع حيث تم التأكيد بالإجماع على ضرورة تجديد الفروع الغير النشيطة أو تلك التي سجل في حقها تقصير أو عدم احترام الأهداف والغايات التي أسست من أجلها نقابة الصحافيين المغاربة، وكذا احترام القوانين الجاري بها العمل فيما يخص إصدار البيانات وعدم الانصياع وراء الموجات دون شرط أو قيد، او التعامل بمبدأ انصر أخاك ظالما او مظلوما ،وضرورة احترام الاختصاصات وترك ماهو وطني للمكتب الوطني.
وبعد ذلك أجمع الحاضرون على أن تجديد المكتب الوطني وتطعيمه بوجوه جديدة ستعطي قيمة مضافة لهذا الصرح النقابي أصبح ضرورة ملحة في الوقت الراهن ،وفي هذا الصدد تقرر بالإجماع إعادة الثقة في الكاتب الوطني أناس مريد وتخويله الحق في اختيار أعضاء مكتبه لتشكيل طاقم متكامل سيعمل إلى جانبه لتجاوز التحديات الراهنة من أجل الدفاع عن الحقوق وصون المكتسبات والدي جاء كالتالي :
مربد أناس الكاتب الوطني ,بوشعيب حمراوي النائب الأول .توفيق ناديري النائب الثاني .الأمين مشبال النائب الثالت .كمال شمسي نائب الرابع . إبراهيم كرو امين الصندوق . لطيفة نفيل نائبة الأمين . محمد بوبكر المقرر .عبد العالي بوعرفي نائب المقرر عبد الجليل شاهي نائب المقرر التاني . شيماء لفقير مستشارة . زينب علوي مستشارة
وفي الختام فإن المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة يسعى جاهدا لإيجاد حلول للمشاكل العالقة التي تواجه العاملين في قطاع الصحافة والإعلام وفق مقاربة تشاركية أساسها الحوار ،فإنه يدعو مناضلاته ومناضليه وكافة العاملين بقطاع الإعلام إلى رص الصفوف للدفاع عن الحقوق وصون المكتسبات .
عاشت نقابة الصحافيين المغاربة وعاش الاتحاد المغربي للشغل

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اشراقات الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.